نبذه عن الناشرين

وترتكز جهودنا علي الخبرة والسرور في استخدام الموارد البرية علي نحو مستدام
وترتكز جهودنا علي الخبرة والسرور في استخدام الموارد البرية علي نحو مستدام

هذا الموقع هو من انتاج الاتحاد الدولي لحمايه الطبيعة. وقد تاسس الاتحاد في 1948 وهناك الآن 84 دوله عضوا إلى جانب أكثر من 1100 منظمه غير حكوميه. الاتحاد هو المنظمة الوحيدة المراقبة الدولية في الجمعية العامة للأمم المتحدة مع خبره محدده للتنوع البيولوجي وحفظ الطبيعة والاستخدام المستدام للموارد الطبيعية

 

مت الموافقة علي نص هذا الموقع باللغة الانجليزيه ، ثم ترجم من قبل 500 من خبراء التنميه المستدامه و اداره النظم الايكولوجيه في لجنه الاتحاد لأداره النظم الايكولوجيه ، وهي أحدي اللجان الست. وقد جمعت المعرفة بمساعده مجموعه معنية بالاستخدام المستدام وسبل العيش ، وهي مبادرة مشتركه بين لجنه بقاء الأنواع (المعروفة بقوائمها الحمراء) ولجنه السياسات الاقتصادية والاجتماعية البيئية. ويدير خبراء الاتحاد في المناطق والبلدان المعنية . مواقع الأقمار الصناعية في شبكتنا من المعارف تدار من خلال الاتحاد الدولي لحمايه الطبيعه.

 

نامل ان قراءه هذا الموقع سوف تعطيك فهم العالم الطبيعي والمساهمات الخاصة من مجموعات مختلفه من الناس التي تشارك مع المخلوقات البرية علي الصعيد العالمي. كما اننا نربطك بلغتك الخاصة بالمواقع الأخرى التي توفر معلومات وخلفيه لهذه المواضيع التي تعيش فيها. الرجاء فتح عقولكم للاخبار الجيدة عن التقدم في الحفظ ، بحيث تنتشر الأفكار والجهود التي حققت العديد من النجاحات في اي وقت مضي علي نطاق أوسع. يرجى أخذ هذه المعرفة ، المكتسبة في جميع انحاء العالم ، وتطبيقه علي الوضع الخاص بك.

وتهدف المواضيع المذكورة في هذه الصفحات إلى تشجيع: